ما هو السرطان الحميد والسرطان الخبيث ؟

0
ما هو السرطان الحميد و ما هو السرطان الخبيث تعرف معنا في هذه المقالة على أنواع وأسباب السرطان حيث تتكون أجسامنا من تريليونات الخلايا، وعادة ما تقوم كل خلية بوظيفة محددة، يحدث السرطان نتيجة توقف الخلايا عن القيام بوظيفتها بشكل طبيعي، حيث ينتج عن ذلك نمو الخلايا خارج عن السيطرة و مزاحمتها لبقية الخلايا لتكوّن ما يسمى بالورم.

الفرق بين السرطان الحميد والخبيث

  • الأورام الحميدة: و التي لا تعتبر سرطانية و عادة ما تنمو ببطء لتزيح الأنسجة الطبيعية بدون أن تنتشر إلى أعضاء أخرى في الجسم. عندما تنموا الأورام الحميدة إلى حجم كبير من الممكن أن تضغط على الأنسجة المجاورة و تسبب آلام أو نزيف.
  • الأورام الخبيثة: هي الأورام السرطانية التي يمكنها أن تجتاح و تدمر الأنسجة المجاورة.
  • الأورام المنتشرة: تنتج عن عملية نمو الخلايا السرطانية المهاجرة إلى أعضاء أخرى من الجسم. يسمى الورم الأصلي بالورم الأولي و هو مصدر هذه الخلايا السرطانية.
يمكن للخلايا السرطانية أن تنتشر خلال الأوعية الدموية (إنتشار خلال الدم) أو الأوعية الليمفاوية ( إنتشار خلال الليمف).

ما هي أسباب السرطان؟

يحدث السرطان في خلايا الجسم نتيجة لخطأ يسمى الطفرة و الذي يحصل في الجينات خلال عملية تكاثر الخلايا. في حالة عجز الخلية على تصحيح الطفرة تختل مكونات الخلية وبالتالي تضطرب و ظيفتها، و هناك تخمين شائع أن وجود أكثر من ست طفرات في الجينات الرئيسيّة يؤدي إلى تحوّل الخلية إلى خلية سرطانية.
و يمكن أن تكون الطفرات وراثية، أي أنها موجودة منذ الولادة أو أن تحصل خلال فترة العمر، و قد تحدث الطفرة بمحض الصدفة بدون وجود سبب واضح.
أحيانا تحدث الطفرة نتيجة مواد ضارة موجودة في البيئة مثل أشعة الشمس و تلوث الجو و تدخين السجائر و شرب الكحول، و لهذا قد يؤدي التعرض إلى المواد الضارة إلى ارتفاع خطر الإصابة بالسرطان.

لماذا أحياناً يعود مرض السرطان بعد انتهاء العلاج؟

يبذل الأطباء كل ما بوسعهم للقضاء على كافة خلايا السرطان، و لكن في بعض الأحيان يعود السرطان حتى بعد فترة طويلة مِن العلاج. أحياناً تكون الخلايا السرطانية قد انتشرت و بعد فترة من السكون تبدأ في النمو في مكان ما من الجسم، و في أحيان أخرى لا يتم إستئصال كل الخلايا السرطانية بالجراحة أو القضاء عليها بالعلاج الكيماوي أو الإشعاعي حيث يتاح لهذه الخلايا النمو و تكوين ورم جديد في نفس العضو (انتكاس).
بالإضافة إلى ذلك فإن خلايا السرطان قدرة عالية على التأقلم في الظروف الجديدة مما قد يمكنها من مقاومة أنواع معينة من العلاج.
لذلك بعد علاج السرطان يتم ترتيب جدول
للمتابعة الدورية لزيارة الطبيب و إجراء بعض الفحوصات، و من المهم جداً الإلتزام بهذا الجدول حيث يمكن للطبيب وصف العلاج الإضافي المناسب في حالة وجود علامات خلايا سرطانية متبقية في الجسم.
مع دعائي للجميع بالصحة و السلامة من كل داء
ترجمة الدكتور عمر الدرويش ، إستشاري جراحة كلى و مسالك بولية ، المركز الطبي ـ دبي د. سليمان الحبيبب
Leave A Reply

Your email address will not be published.